الرئيسية *** فن وتقافة *** ناس الغيوان سمفونية التاريخ

ناس الغيوان سمفونية التاريخ

بوجمعة أحكور:

boujmi3-settat-city المعروف ب “بوجميع” ولد في درب مولاي الشريف بالحي المحمدي بالدار البيضاء بكاريان “خليفة” سنة 1944، ازداد كبر في حضن الحي المحمدي وإغتنى  بالثقافة البيضاوية، أصل والديه من منطقة لمنابهة بضواحي اقليم تارودانت، كان يحمل دعدوعه (آلة موسيقية)، وغنى في المسرح مع الطيب الصديقي،ذات صباح ذهب إلى مقهى بالدار البيضاء كان يرتاده المثقفون،حيث التقى بالروائي المغربي الراحل، محمد زفزاف، وتحدث له عن حلم كان و ما يزال يراوده، الا وهو تأسيس فرقة فنية بمنضور جديد ونمط مختلف لحنا وأداء وكلمات،أحس زفزاف حجم التحدي الذي ينتظر المجموعة التي  تريد التجديد والقطيعة مع الماضي. ومنذ ذالك أسست المجموعة  وغنت “الصينية” “فين غادي بيا خويا” وغيرهما من الروائع، ثم فارق الحياة و أسلم الروح إلى بارئها بعد أن تقيأ الدم. ودعنا الرجل ولكن بقي صداه إلى حد اليوم في مسامع العشاق، و سر هذا الفنان  بالأساس ما لخصه شقيقه محمد حيث قال “ربما كان بوجميع يريد قول أشياء أو إيصال أمور وقضايا أكبر من مجرد حمل الدعدوع والصدح بالغناء”، وبرحيله دشنت مجموعة الغيوان بدايتها مع عنصري الزمن والموت الذي سيتبع كثيرا من فنانيها.

العربي باطما:
ولدl3arbibatma-settat-city بمنطقة الشاوية المغربية،وبالضبط في مشرع بن عبو وهاجر كبقية الأفراد للبحث عن لقمة العيش الكريم مع أسرته  ليستقروا بالحي المحمدي ، كانت حياته مرتبطة بالرحيل، فهو ابن رحال و ألف سيرته الذاتية «الرحيل». قبيل رحيله إلى دار البقاء، كان موهوبابالمسرح والسينما والزجل والغناء كما كان  أخيه المرحوم سي محمد باطما الذي كان عضو مجموعة لمشاهب،ولكن الساحة الفنية المغربية  بدت غير قادرة عن سقل كل مواهب هذا الأسطورة،رغم
كل الحب والشهرة،بقي ذاك الفلاح المبتكر الذي عنون ملحمته الشعرية ب «حوض النعناع». قال العربي باطما في إحدى كتاباته: ” اسم أبي رحال، اسم جدي رحال.أمي حادة. الرحيل، الحدود، الحدة، أسماء تعبر عن العنف والألم وعدم الاستقرار، هكذا كانت طفولتي رحيلا بين الدار البيضاء والقرية. عشت بين الشك واليقين، وفي كل مرة، كنت أسأل نفسي، وأجد الحكمة فوق كل التساؤلات: المهم، ولا شيء مهم إلا أنا.

علال يعلى : فنان صامت وقليل الكلام إلا على الخشبة، الرجل الخلوق والمتواضع يزيد من غموضه وإعجاب الجمهور به كان معروفا بين أبناء الحي المحمدي. وكان لا يتحدث قليلا مع الإعلام والصحف. تعود جذوره إلى قرية أولاد برحيل، بطرق عفوية تعلم الموسيقى في طفولته، لكنه عندما ما درسها أصبح أستاذا تأتيه أفواج المتدربين. كان هو الأكبر سنا في  المجموعة ، اشتهر بإتقانه اللعب على آلة البانجو التي طورها وأخرج منها ألحانا ذات نمط تراثي خالص، وكما  كان يعزف أيضا على عدد من الآلات وبنفس المهارات الذي بين عنها مع الآلات الوترية.

 عبد الرحمن قيروش:

bakou.settat-cityباكو من الفنانين  الكناويين  من العيار الثقيل، عندما يبدأالغناء يغمض عينيه تماما تأخذه الجذبة. قبل الإبداع في الألوان الكناوية وملوك “الحال”، كان باكو يثقن حرفة النقش على خشب. إلتقى بالصدفة بالراحل بوجميع حينما كان يبحث عن عازف محترف على آلة “الهجهوج” في الحمراء. كان ينوي اللقاء  مع فنان آخر لكن الأقدار جمعته بباكو، فرشحه للعمل مع المجموعة،دون تردد أو مناقشة أو إشتراط حمل ألته  وسار خلف المرحوم. يروي باكو في يومياته أنه إلتقى ذات مرة مي مجمع  بمارسيل خليفة المطرب اللبناني فقال له إشرح لي هذه الجملة:”سنتير يزير انغامو على الحصير، سكب وتعبير”،فقال باكو تفسيرا أن آلة السنتير تزأر وتسكب أنغامها وتعبيراتها خلال جلسة يفترش جلساؤها الحصير، فهم المطرب اللبناني المعنى وقال له: «لو غنيتم هذه الجملة فقط، لاستحقت الغيوان كل هذه الشهرة.

 عمر السيد:

الفنانomarsaid.settat9city المديرالمسير للمجموعة ،عرف بإتساع صدره، حيث صبر لنزوعات اربعين سنة وأمزجة أعضاء المجموعة. متواضع اللباس وبسيط الكلام، كانت صلته بوسائل الإعلام في البداية غير جيدة. عندما يصعد الجمهور ليلتقط صورا في الخشبة مع أعضاء المجموعة  كانوا لا يلتفتوا إليه. قامته وملمحه كانت توحيان للناس بضد ما يكتنز فؤاده، نصحه أحد من أصدقاءه بالاحتكاك بالجمهور والإعلام إلى أن صار فنانا يتهافت العشاق عليه في الشارع والمسرح وفي السيارة. حين توفى باطما، إختار باكو أن تأوي المجموعة بالتأمل ودراسة الذات، بالمقابل سار الباقون في اتجاه استئناف مسيرة المجموعة. حدث الخلاف غادر باكو. هو يقول: طرد، السيد يقول غادر. تناقضت الحكايات، بينما الذي لا يتناقض فيه الجمهور هو أن ناس الغيوان وهبت للساحة الفنية المغربية  الشيء الكثير، أكبر من أن تكون مجرد ذكرى. لو كانت «الغيوان» ظاهرة فقط طالها النسيان، لكن أن تجد مثقفين وشبانا يرددون أغانيها ويبحرون في بحر  ألحانها ويتجاذبون على أوثارها فذلك مربط الجواد”الغيواني”.

عن yassine

شاهد أيضاً

 مهرجان الزهور…. في دورته الخامسة بأولاد بوزيري إقليم سطات.

عبد الهادي أباظة.  تنظم جمعية موسم الزهور بشراكة مع جماعة مشرع بن عبو التابعة لقيادة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *